الجمعة، 26 سبتمبر، 2008

المؤتمر العالمي لتعليم فن اصطياد النساء!

ورد في عجائب الأخبار القادمة من غرائب الأمصار خبراً عجيباً مفاده أن مركز مؤتمرات راي في امستردام بهولندا سوف يشهد في الفترة من 20 إلى 21 سبتمبر الجاري انعقاد مؤتمر (الرجل الحقيقي) وهو مؤتمر رجالي عالمي يشارك فيه 500 رجل ويهدف إلى تعليم الرجال فن اصطياد النساء ، كما ورد في الخبر أن 14 استاذاً دولياً من المتخصصين في هذا المجال سوف يقومون بتعليم هذا الفن الحيوي للرجال للمشاركين في هذا المؤتمر الذي لا تحضره أي امرأة ولو بصفة مراقب!
تفاصيل الخبر المريب ذهبت إلى القول إن ديفيد كيبنج الناطق الرسمي بإسم المؤتمر قد برر إنعقاد هكذا مؤتمر بقول مفاده أن تفشي حالات الطلاق والاستقلال المادي للمرأة قد ساهما في خلق أجيال من الرجال الذين يعانون معاناة عاطفية كبرى بسبب عدم معرفتهم بكيفية اصطياد النساء!
حينما اجتمعت مع أثنين من أصدقائي وهما بالطبع من جنس الرجال وتناقشنا في هذا الخبر ، جاءت تعليقاتهما على النحو الآتي:
أفاد التعليق الأول بأن الرجال المشاركين في هذا المؤتمر هم قطعاً مجموعة من الرجال الفاشلين عاطفياً والمعقدين نفسياً وبالتالي هم ليسوا رجالاً حقيقيين بأي حال من الأحوال ولو كانوا هكذا لما جهلوا كيفية إقامة علاقات عاطفية مع النساء لأن الخبرة الرجالية في هذا المجال هي خبرة طبيعية موروثة ولا تحتاج إلى إلقاء خطب ومحاضرات ودورات تدريبية!
أما التعليق الثاني فقد تساءل قائلاً: ما هي خبرات الاساتذة الدوليين المختصين في فن إصطياد النساء؟! هل هم أزيار نساء لديهم خبرات شخصية في هذا التخصص الدولي الجديد أم أنهم يلقون محاضرات مستمدة من خبرات نظرية مدونة في بطون الكتب القابعة في رفوف المكتبات؟! وخلص هذا التعليق إلى القول بأن هؤلاء الخبراء ليسوا سوى دجالين عاطفيين يكسبون عيشهم بطرق مستحدثة تلعب على مشاعر الأغرار من أشباه وأنصاف الرجال!
أما أنا فقد علقت قائلاً: هذا مؤتمر غريب حقاً فهو يتحدث عن النساء وكأنهن نوع من الأسماك الغافلة ويتحدث عن الرجال وكأنهم صنف من الصيادين السذج الذين لا يعرفون كيفية إلقاء الصنارة أو الشبكة في البحر ، هذا التوصيف لطبيعة العلاقة العاطفية بين الرجل والمرأة هو توصيف غير سليم على الإطلاق فالواقع يثبت دائماً أن المرأة هي التي تصطاد الرجل رغم تظاهرها بأنها فريسة وهذا في حد ذاته فن نسائي فطري يمكن وصفه بفن اصطياد الرجال ولعل أبلغ تصوير لهذا الواقع العاطفي الذي يعرفه كل من هب ودب من الرجال هو قول أحد الرجال المجربين: يظل الرجل يطارد المرأة حتى تقبض عليه!

-----------------
فيديو لموقف طريف من انتاج امرأة


مقاطع فيديو مضحكة

ليست هناك تعليقات: